أولياء

لماذا تسجل طفلك في الحركة الكشفية؟
 
عندما يصبح طفلك كشافا أو مرشدة سيكون بإمكانه المشاركة في العديد من الأنشطة، ويأخذ مكانه ضمن مجموعة صغرى، يتخيل ويلعب وتتكون له الخبرة اللازمة ... بين الألعاب الداخلية والألعاب الخارجية بين أحضان الطبيعة والطبخ على نار الخشب، والبحث والاستكشاف ، يقدم خدمات ويحافظ على مجموعته، يقوم بتطوير مواهبه وينخرط في مشاريع تعمق ثقته في نفسه وفي الآخرين.
 
 
 
الحركة الكشفية شريك تربوي بجانبك
ليتطور طفلك بصورة تدريجية، سيحصل طفلك على العديد من المعلومات بطرق مختلفة، عن طريق العائلة والأقارب والأصدقاء وفي المدرسة ومن خلال جميع وسائل التواصل ... كل طفل هو شخصية فريدة من نوعها، معكم نريد مرافقته ليكسب استقلاليته تدريجيا مع ضمان أمنه وسلامته في ثقة متبادلة. كل طفل سيكون له دور في عالمنا هذا، نحن نريد مساعدته على آخذ موقعه. قادة ومسؤولو الكشافة التونسية لهم ثقة في رغبة الشباب في خدمة الغير وبلوغ عالم أفضل.
 
 
 
تأطير متوازن وحرفي
تعد الكشافة التونسية أكثر من 8000 قائد ومسؤول متطوعين، وهي منظمة معترف بها من الدولة التونسية، تقدم أنشطة ومخيمات تضمن سلامة الأطفال والتربية السليمة. قادة الكشافة التونسية يتمتعون بتدريب مميز على ثلاثة مراحل يضمن قيامهم بدورهم التربوي على أكمل وجه. وخلال السنة يقوم فريق من المدربين بتعهد القيادات الكشفية ومرافقتهم لضمان جودة الأنشطة وفق النظام التربوي للكشافة التونسية.
 
 
الكشفية : مغامرة مفتوحة للجميع
الحركة الكشفية مفتوحة للجميع، بغض النظر عن الدين أو العقيدة أو الأصل الاجتماعي. أكثر من 100 سنة في العالم و 82 عاما في تونس، الحركة الكشفية والإرشادية مع الأولياء تريد مساعدة الشباب ليصبحوا فاعلين ويشاركون في الحياة العامة كمواطنين نشيطين ومفيدين وصالحين وصانعي السلام.
 
 
 
المراحل السنية
بين 5 و 7 سنوات العصافير
 
بين 7 و 12 عاما الأشبال والزهرات
 
بين 12 و 17 الكشافة والمرشدات
 
بين 18 و 23 عاما الجوالة والدليلات 
 
 
 
الكشفية وذوي الإعاقة
أن تصبح كشافا أو مرشدة مقترح لكل طفل أو شاب مع احترام شخصيته وصحته وقدرته ومشاكله ومهاراته ومحور اهتمامه.
 
المشروع التربوي للحركة الكشفية يهدف تنمية الشباب لتطوير كافة قدراته، وهو يعتبر أداة قوية لتعليم الأطفال ذوي الإعاقة.