فوج الصخيرة ينظم ندوة حول ثقافة التسامح

 

في إطار برنامج نشر ثقافة التسامح ومقاومة التطرف،  أشرف صبيحة يوم السبت 26 مارس 2016 الدكتور محمد خليل وزير الشؤون الدينية صحبة السيد والي صفاقس والقائد العام الكشافة التونسية ورئيس المجلس الوطني الكشافة التونسية وقائد جهة صفاقس بحضور السلط المحلية الادارية بمعتمدية الصخيرة على افتتاح ندوة حول نشر ثقافة التسامح ومقاومة التطرف. تم افتتاح النشاط بتحية العلم بمشاركة المؤسسة العسكرية والامنية الذين وتم تكريمهما من طرف فوج الصخيرة. ثم تولى السيد الوزير تدشين نادي الفوج ثم زيارة إلى أسرة الشهيد عماد مصاروة لتكريمه وتقديم واجب العزاء ثم تمت زيارة جامع سيدي مهذب ودارالقران هذا وافتتحت الندوة بتلاوة آيات من القرآن الكريم وقد رحب قائد الفوج بالضيوف وشكر كل المساهمين والداعمين لنشاط الفوج ثم أحال رئاسة الندوة إلى القائد العام الذي رحب بدوره بضيوف الكشافة التونسية وأعطى للحظور لمحة عن نشاط المنظمة وعن مشروع الكشافة حول نشر ثقافة التسامح. وفي كلمته شكر السيد الوزير قيادات فوج الصخيرة على هذا النشاط وبين دور الوزارة في مقاومة الإرهاب وتم تكريم السيد الوزير ومرافقيه وداعمي الفوج.واثر الاستراحة واصلت الندوة اشغالها بمداخلة للشيخ نجيب بن محمود حول قيم التسامح في الإسلام ومداخلة للسيد مازن شقورة المفوض الإقليمي السامي لحقوق الإنسان والسيد وليد اللوقيني والقائد محمد القرماسي حول دور المنظمة التربوي واختتمت الندوة بدعوة جميع الحاضرين لتناول الغذاء.

عربية