الكشافة التونسية تتدخل بعد الفيضانات التي اجتاحت مدينة نابل

 

إدارة الإعلام - ظافر التميمي : على إثر الفيضانات التي اجتاحت مدينة نابل أواخر الأسبوع، تحول عدد من القيادات الكشفية وعشائر الجوالة من نابل والجهات المحيطة للمساهمة في حملات التدخل وإغاثة المواطنين وذلك ضمن برنامج الكشافة التونسية في مجال التدخل السريع ضد المخاطر والكوارث، وتعتبر هذه العملية الأولى من نوعها بعد سلسلة الدورات التدريبية التي نظمها قسم الجوالة على الصعيد العربي والوطني والجهوي لتكوين وتدريب الجوالين والقيادات على كيفية التدخل السريع. وقد تركز التدخل أساسا في مدينة نابل وذلك لصعوبة التنقل داخل الولاية لانقطاع الطرق وفيضان العديد من الأودية. وقد بين القائد مؤمن سعايدة قائد قسم الجوالة إثر لقاءه مع السيد المعتمد الاول، الذي بين أن الوضعية تسير نحو الاستقرار باعتبار ان الدولة والسلطً المحلية والجهوية وضعت كل جهودها لفتح الطرقات وإغاثة العائلات والإدارات المتضررة في مرحلة أولى والإهتمام بالمؤسسات التربوية التي تعتبر أولوية قصوى قصد ضمان عودة مدرسية سريعة.

عربية